التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.

التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر

رنظم المجلس الأردني للأبنية الخضراء (JGBC) بالشراكه مع مركز المشروعات الدولية الخاصة التابع لغرفة التجارة الأمريكية في واشنطن، مساء يوم الأثنين الموافق 27 يوليو، حوار افتراضي تحت عنوان "التعافي الاقتصادي من خلال اقتصاد أخضر". وقد وفر هذا حوار منبرًا للأطراف المعنية في القطاع والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لمناقشة كيف يمكن للمجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومة تجديد الاقتصاد الأخضر والاستفادة منه كوسيلة للتعافي الاقتصادي. 

خلال الندوة أعلن الدكتور جهاد الصوير، مدير وحدة الاقتصاد الأخضر بوزارة البيئة وكبير المستشارين الفنيين للوزير، عن خطة عمل الحكومة للاقتصاد الأخضر، وعملية تشكيلها، وألقى الضوء على أهم ركائز الخطة.

تم تقديم توصيات من منظور القطاع الخاص من قبل أكثر من 120 مشاركًا ومتحدثين بارزين مثل الدكتورة مها علي، وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردنية الاسبق، والدكتورة سينا حبوس، مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة، والسيد محمد عصفور، رئيس شبكات الشرق الأوسط وأفريقيا في مجلس المباني الخضراء العالمي.

كما تمت مناقشة نتائج استطلاع الاقتصاد الأخضر الذي أجراه المجلس الأردني للأبنية الخضراء بدعم فني من مركز المشروعات الدولية الخاصة خلال الندوة.

-----------------------------------------

المجلس الأردني للأبنية الخضراء هو منظمة غير حكومية رائدة عالميًا ومنظمة قائمة على الأعضاء تأسست في عام 2009 - وهو مركز لنشر الوعي حول البيئة المبنية الخضراء التي تدعم وتمكين الإجراءات والممارسات والأنشطة المباني الخضراء.