الرأسمالية الطيبة.. والراسمالية الخبيثة

شارك

قم بتحميل الملف

الرأسمالية واقتصاديات السوق متعددة الأنماط ولا تسير على نمط واحد أو نهج واحد، رغم شيوع تصور أن الرأسمالية أحادية الأبعاد، ولم يأخذ النقاش حول الأشكال المتعددة للرأسمالية حقه. فمن بين دول العالم وعددها حوالي 190 دولة، وعلى الرغم من اعتراف 188 دولة بالملكية الفردية (فيما عدا كوبا وكوريا الشمالية) إلا أن النظر إلى الملكية يختلف من دولة إلى أخرى. يحاول المقال أن ينظم هذه الفوضى الفكرية، حيث يضع أربعة أنماط للرأسمالية: رأسمالية القِلة الحاكمة (الأوليجارشية)، والرأسمالية الموجهة من الدولة، ورأسمالية الشركات الكبيرة، ورأسمالية ريادية الأعمال..

Hello World!

TOP